الأخبار الرابطة المحترفة الأولى

الرابطة الأولى: مولودية وهران تضيع فرصة الصدارة وبارادو وعين مليلة يواصلان الزحف

ضيع فريق مولودية وهران فرصة اعتلاء صدارة ترتيب بطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم، بعد تعثره على أرضية ميدانه اليوم السبت، لحساب الجولة الـ17 التي انطلقت أمس الجمعة، وعرفت أيضا تقدم كل من فريقي أتليتيك بارادو وجمعية عين مليلة في الترتيب العام بعد فوزهما اليوم السبت.

وفي الوقت الذي كان يظن فيه أنصار المولودية “الوهرانية” أن فريقهم سيكسب الرهان أمام متذيل الترتيب أهلي برج بوعريريج، كاد هذا الأخير أن يفوز بالمواجهة، حيث كان متقدما في النتيجة منذ الدقيقة 38 عبر لاعبه رحماني، لولا أن ملال عدل النتيجة في الأنفاس الاخيرة من المباراة (90+2) اثر مخالفة مباشرة..

وبعد هذا التعادل المخيب، يضيع أبناء “الحمري” صدارة ترتيب البطولة، إلا أنهم ينفردون بالمركز الثاني بمجموع 31 نقطة وبفارق خطوة وحيدة عن الرائد شبيبة الساورة (32)، في الوقت الذي يبقى فيه “البرايجية” في ذيل الترتيب بخمس نقاط فقط، وتتواصل بذلك معاناة هذا الفريق، المنقوص من لقاءين.

بالمقابل، عادت جمعية عين مليلة من بعيد، حيث قلبت تأخرها في النتيجة إلى فوز ثمين، أمام اتحاد بسكرة (2-1)، وذلك بفضل المهاجمين حامية ودهار اللذين وقعا هدفي الفوز (63) و (89) على التوالي، بعدما كان عدوان قد افتتح باب التسجيل في الدقيقة (33).

وبهذا يرتقي “العقارب” إلى الصف الرابع رافعين رصيدهم إلى 29 نقطة وبفارق خطوة وحيدة عن ثلاثي المقدمة، ناقص مباراة، أما وضعية أبناء “الزيبان” فهي ما تزال تراوح مكانها في الصف 16 بمجموع 16 نقطة وبفارق خطوة وحيدة عن منطقة السقوط.

نفس العملية أنجزها نادي أتليتيك بارادو، الفائز في “الداربي” العاصمي الثاني على التوالي أمام الجار نصر حسين داي بواقع هدفين لهدف وحيد، في لقاء حسمت أموره في النصف ساعة الأول من الشوط الثاني، بثنائية وقعها بن بوعلي (د 59) و بوسيف (د 73)، في الوقت الذي قلص ناجي النتيجة لـ”النصرية” (76).

هذا الفوز سمح لـ”الباك” باحتلال الصف السابع رافعا حصيلته إلى 26 نقطة، فيما تبقى “النصرية” في الصف الـــ 14 بـــ 17 نقطة وبنقطتين عن المنطقة الحمراء بعد خسارتين متتاليتين.

من جهته، استغل فريق اتحاد الجزائر استقباله لجمعية الشلف وتغلب عليه بثلاثية نظيفة، وهي النتيجة التي جعلت النادي العاصمي يتدارك هزيمته في الجولة السابقة أمام بارادو (1-2)، في أول اختبار للمدرب العائد منير زغدود، مستغلا في نفس الوقت الوضع السيئ الذي يمر به “الشلفاوة” بقيادة المدرب الجديد مزيان ايغيل.

وإذا كان فريق “سوسطارة” قد ارتقى إلى المركز الثامن بمجموع 24 نقطة، فإن شؤون الأولمبي لا تبشر بالخير تماما، كونه يسجل الخسارة الخامسة له على التوالي والتاسعة له منذ بداية الموسم، وهي الوضعية التي جعلته يتراجع إلى المركز 15 في سلم الترتيب، بـــ 16 نقطة.

وكانت هذه الجولة قد انطلقت امس الجمعية، وعرفت تحقيق شبيبة الساورة فوزها على وداد تلمسان (1-0)، منحها كرسي الصدارة (32ن)، في الوقت الذي انتهى فيه “الداربي” العاصمي رقم 100 بين مولودية الجزائر و شباب بلوزداد على وقع التعادل (1-1).

وتتواجد المولودية في الصف الـ11 بـــ 20 ن، مع أربع لقاءات متأخرة، أما الشباب فيأتي ضمن الرتبة التاسعة بـ22 ن، منقوصا من خمس مباريات.

في حين، أكد شباب قسنطينة صحوته منذ قدوم المدرب ميلود حمدي بتحقيقه فوزا كبيرا على الضيف سريع غليزان (5-2)، وهي رابع نتيجة جيدة لأبناء مدينة “الجسور المعلقة” على التوالي، والتي تضعه في الصف التاسع بـ21 نقطة ولقاء متأخر، أما “السريع” فيعود إلى الديار خالي الوفاض متراجعا نحو الصف الـ11 (20 نقطة)

وتعثر أولمبي المدية من جديد بعقر دياره، أمام اتحاد بلعباس (1-1)، وعلى ضوء هذه النتيجة، يبلغ أبناء “التيطري” رابع لقاء دون انتصار محتلين المركز الرابع (29 نقطة)، في حين تنفس “العباسية” قليلا رغم تواجدهم في منطقة الخطر، عند المرتبة الـ17 (15 ن).

وتبقى هذه الجولة مبتورة من لقاء وفاق سطيف (المركز3، 30ن) – شبيبة القبائل (المرتبة6، 27ن) إلى موعد لاحق، بسبب ارتباطات الفريقين بكأس الكنفيدرالية الإفريقية (الكاف)..

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: