أخبار دولية

بايرن ميونيخ ومانشستر سيتي يواصلان سطوتهما والاتلتيكو يحسم تأهله وفوز بورتو‎

بايرن ميونيخ ومانشستر سيتي يواصلان سطوتهما والاتلتيكو يحسم تأهله وفوز بورتو‎

ضمن فعاليات المجموعة الاولى من منافسات ​دوري ابطال اوروبا​، حقق نادي ​بايرن ميونيخ​ الالماني فوزاً مستحقاً امام ​لوكوموتيف موسكو​ الروسي وبواقع 2-0 على ارضية ملعب الاليانز ارينا وكان البافاري قد حسم تأهله للدور المقبل متصدراً مجموعته.

وكان الشوط الاول باهتاً ومن جانب واحد حيث تكتل جميع لاعبو لوكوموتيف في مناطقهم الدفاعية ليغلقوا مناطقهم بوجه غزوات الفريق البافاري وحاول ابناء المدرب هانز ديتر فليك الضغط بقوة في محاولة لاقتناص هدف التقدم ولكن اللمسة الاخيرة غابت عن لاعبي الفريق الالماني، وبدوره لم ينجح لاعبو الفريق الروسي بتهديد مرمى الحارس مانويل نوير حيث فشلوا في القيام بأي ردة فعل وواصل الفريق البافاري ضغطه المكثف على مناطق الخصم وشكل ليروي ساني ودوغلاس كوستا ثنائي كبير على الاطراف حيث نجحوا في بعثرة دفاع الخصم ولكن اللمسة الاخيرة غابت عنهم لينتهي هذا الشوط سلبياً بين الجانبين.

وفي الشوط الثاني واصل لاعبو البافاري ايقاعهم الهجومي وادخل المدرب فليك النجم سيرج غنابري مكان توماس مولر وضغط الفريق البافاري بقوة وتصدى الحارس غييرمي لرأسية خطيرة من نيكولاس زوله قبل ان يواصل الحارس الروسي تألقه بتصديه لمحاولة خطير من مكسيم شوبو موتينغ، وبعدها واصل الحارس غييرمي تألقه بتصديه لمحاولة خطيرة من غنابري وتابع الاخير الكرة بتسديدة اخرى جانبت القائم وفي الدقيقة 63 خطف زوله هدف التقدم للبافاري برأسية قوية على اثر ركلة ركنية من دوغلاس كوستا، وبعدها لجأ المدرب فليك الى اجراء تبديلات سريعة في صفوف فريقه لاراحة نجوم الفريق البافاري وواصل الفريق الالماني ضغطه واهدر لاعبوه بعض الفرص الخطرة، وفي الدقائق الـ15 الاخيرة واصل لاعبو البايرن سطوتهم على اللقاء وتمكن موتينغ من خطف هدف ثاني للبايرن في الدقيقة 80 بعد تمريرة حاسمة من غنابري وبدوره فشل الفريق الروسي في مجاراة خصمه لتنتهي المباراة بفوز البافاري وبواقع 2-0.

وفي نفس المجموعة، تمكن نادي ​اتلتيكو مدريد​ الاسباني من تحقيق فوز مهم امام ​سالزبورغ​ النمساوي وبواقع 2-0 ليحسم الروخي بلانكوس المركز الثاني في المجموعة فيما توجه سالزبورغ للمشاركة في الدوري الاوروبي بحلوله في المركز الثالث.

​​​​​​​

وفي الشوط الاول فرض لاعبو سالزبورغ سيطرتهم الكبيرة على مجريات اللقاء حيث تحصلوا على بعض المحاولات الخطرة وتصدى الحارس يان اوبلاك لمحاولة خطيرة من المهاجم ميرجيم بيريشا قبل ان يواصل الحارس اوبلاك تألقه بتصديه لمحاولة خطيرة من دومنيك سوبوزلاي وبعدها حاول لاعبي الروخي بلانكوس القيام بردة فعل سريعة ولاحت لهم بعض الفرص الخجولة لعل اخطرها تسديدة ماركوس لورينتي ولكن الحارس ستانكوفيتش تصدى له ببراعة كبيرة وفي الدقيقة 39 تمكن لاعب الاتلتيكو ماريو هيرموسو من خطف هدف التقدم للفريق الاسباني لينتهي هذا الشوط بتقدم الروخي بلانكوس وبواقع 1-0.

وفي الشوط الثاني واصل الفريق النمساوي الضغط على مرمى الفريق الاسباني وتحصّل لاعبو سالزبورغ على بعض المحاولات الخطرة واهدر دومنيك سوبولازاي محاولة خطيرة امام مرمى الروخي بلانكوس بعد تسديدة قوية جانبت القائم وكان الفريق النمساوي الاكثر خطورة الامر الذي دفع بالمدرب دييغو سيميوني الى اجراء تعديلات سريعة في صفوف فريقه من اجل تحسين اداء فريقه اكثر، وحاول لاعبو سالزبورغ الضغط بقوة في محاولة لقلب موازين اللقاء ولكن محاولاتهم باءت بالفشل وفي الدقيقة 86 خطف يان كاراسكو هدف ثاني لفريقه لتنتهي المباراة بفوز اتلتيكو مدريد وبواقع 2-0.

 

وضمن فعاليات المجموعة الثالثة، عزز نادي ​مانشستر سيتي​ الانكليزي صدارته للمجموعة بالفوز امام ​اولمبيك مارسيليا​ الفرنسي وبواقع 3-0 وبهذه الخسارة يواصل مارسيليا تواجده في المركز الرابع في المجموعة ليودع المنافسات الاوروبية في هذا الموسم.

​​​​​​​

وفي الشوط الاول فرض لاعبو السيتي سيطرتهم المطلقة على مجريات وسط تكتل لاعبي أولمبيك مارسيليا في مناطقهم الدفاعية وتحصّل ابناء المدرب بيب غوارديولا على بعض الفرص الخطرة حيث اهدر فيل فودين فرصة ذهبية امام المرمى قبل ان يفشل رياض محرز باستغلال فرصة ذهبية امام المرمى بتسديدة قوية جانبت القائم قبل ان يفشل الكاي غوندوغان باستغلال رأسية خطيرة امام المرمى وبدوره الغى حكم اللقاء هدف لمرسيليا في الدقيقة 39 بداعي التسلل لينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي بين الفريقين.

وفي الشوط الثاني تمكن فيران توريس من منح السيتي هدف التقدم في الدقيقة 48 بعد تمريرة حاسمة من رياض محرز وواصل الفريق الانكليزي ضغطه المستمر على مرمى الخصم وبدوره حاول لاعبو مارسيليا الاعتماد على الهجمات المرتدة واهدر ديمتري باييت فرصة ذهبية امام المرمى، وواصل لاعبو السيتي اهدار الفرص السهلة امام المرمى حيث فشل كايل والكر باستغلال فرصة ذهبية بعد تسديدة جانبت القائم ولم ينجح الفريق الفرنسي من مجاراة خصمه وفي الدقيقة 77 خطف سيرجيو اغويرو الهدف الثاني للسيتي قبل ان يختتم سترلينغ مسلسل الاهداف في الدقيقة 90 لتنتهي المباراة بفوز السيتزن وبواقع 3-0.

وفي نفس المجموعة، عزز نادي ​بورتو​ البرتغالي مركزه الثاني في المجموعة بالفوز امام ​اولمبياكوس​ اليوناني وبواقع 1-0 ورغم خسارته الا ان الفريق اليوناني نجح في حسم تأهله الى الدوري الاوروبي بحلوله في المركز الثالث في المجموعة.

وفي الشوط الاول تمكن بورتو من انهائه بالتقدم وبواقع 1-0 وسجل اوتافيو هدف التقدم في الدقيقة 10 من ضربة جزاء ولم ينجح لاعبو اولمبياكوس بالقيام بردة فعل سريعة حيث انحصر الصراع اكثر في وسط الملعب، وفي الشوط الثاني حاول لاعبو اولمبياكوس القيام بردة فعل سريعة وتحصل يوسف العربي على فرصة خطيرة ولكن تسديدته ارتطمت بالقائم وبدوره اعتمد الفريق البرتغالي على هجمات مضادة لإمكانية خطف هدف ثاني ولكن محاولاتهم باءت بالفشل لتنتهي المباراة بفوز بورتو وبواقع 1-0.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: