أخبار دولية الأخبار الدوري الإسباني الدوري الفرنسي

برشلونة وباريس سان جيرمان: أموال باهظة وحلم منتظر

عندما يلتقي برشلونة وباريس سان جيرمان فالمواجهة تجمع بين عملاقين يبحثا عن إعادة مجد مفقود، وحاضر مرموق، وفي كلا الحالتين كان الإنفاق باهظًا لمعانقة أمجد المسابقات القارية.

استثمر باريس سان جيرمان بشكل كبير في صيف عام 2017 حيث جلب نيمار وكيليان مبابي إلى النادي، على أمل أن يساعد هذان المهاجمان في تحقيق المجد في دوري أبطال أوروبا.

دفع الجانب الفرنسي الشرط الجزائي لنيمار البالغ 222 مليون يورو في برشلونة قبل أن يمضي بعد ذلك في الاتفاق مع موناكو لضم مبابي على سبيل الإعارة قبل دفع 145 مليون يورو، مما يجعل اللاعبين هما الأغلى وثاني أغلى اللاعبين في العالم على التوالي، حيث وصلت صفقة مبابي إلى 180 مليون يورو.

ومع ذلك بعد ثلاث سنوات ونصف من تلك الانتقالات الخرافية لنادي عاصمة النور، لا يزال باريس سان جيرمان ينتظر أول لقب له على الإطلاق في دوري أبطال أوروبا، على الرغم من أنه حل وصيفًا في مسابقة العام الماضي أمام بايرن ميونخ، الذي أنفق فقط نصف ما أنفقه الباريسيون على التعزيزات.

في الواقع فإن بايرن وليفربول، آخر بطلين لدوري أبطال أوروبا، هما الناديان اللذان أنفقا أقل قدر من المال على التعاقدات من جميع الأندية الأوروبية الكبرى، إلى جانب إنتر ونجحا في التتويج باللقب.

أما الفريق الذي يأتي في المقدمة من حيث الانفاق، فهو برشلونة برصيد 842 مليون يورو.

بعد رحيل نيمار المؤلم، بذل البلوغرانا قصارى جهدهم ليحلوا محل الوريث المفترض للنجم البرازيلي، ومع ذلك فقد أنفقوا أكثر من أي ناد آخر منذ عام 2017 في محاولاتهم للقيام بذلك.

فيليب كوتينيو، عثمان ديمبيلي، أنطوان غريزمان، فرينكي دي يونغ، ميراليم بيانيتش، مالكوم، باولينيو … هؤلاء اللاعبون وحدهم كلفوا برشلونة 500 مليون يورو، وهذا بدون الإضافات في عقودهم، والتي قد تصل إلى 100 مليون يورو أخرى. كان أدائهم خلال السنوات الثلاث والنصف الماضية مشكوكًا فيه على أقل تقدير.

لم يتمكن برشلونة من إيجاد الصيغة التي من شأنها أن تسمح له بالصدارة مرة أخرى في أوروبا، على الرغم من امتلاكه أفضل لاعب في العالم في صفوفه وهو ميسي وإنفاقه الكثير من المال.

ليس ذلك فحسب، فقد عانى برشلونة سلسلة من الهزائم المحرجة في دوري أبطال أوروبا في السنوات الأخيرة، أبرزها خسارة 8/2 أمام بايرن في مراحل خروج المغلوب في موسم 2019/20.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: