غير مصنف

شباب باتنة: مساع متواصلة للصلح بين زغينة وفريوة ورحموني ينتظر مرحلة صعبة

يخشى مدرب شباب باتنة مراد رحموني أن تنعكس حالة الركود على مسار التدريبات الجماعية في ظل تدني لياقة اللاعبين التي صنفها في خانة تحت المتوسط وفق تقرير للمحضر البدني بلعيد مجاهد، مبرزا في هذا الخصوص حرصه على إدخال تعديلات أخرى على البرنامج التحضيري من خلال الرفع من حجم العمل اليومي نظرا لتقليص المدة التي ستمنح للفرق قصد القيام باستعداداتها تحسبا للموسم الجديد والتي قد لا تتعدى 45 يوما.

رحموني غير مرتاح لتدريبات اللاعبين على إنفراد

ورغم اعترافه بجاهزية فريقه للشروع في التدريبات سيما من الناحية التنظيمية، إلا أن رحموني لم يتوان في التأكيد بأنه ينتظر مرحلة صعبة تستوجب برأيه  الكثير من العمل وتضافر الجهود:” صراحة أعي ما ينتظرنا من تحديات لبلوغ النسبة المرجوة من الجاهزيبة، خاصة بعد التقرير الصادم للمحضر البدني حول مستوى لياقة اللاعبين”.

رحموني يحرص على متابعة تدريبات فئة أقل من 23 سنة

وفي سياق متصل، اعتبر رحموني مشاركة اللاعبين أقل من 23 سنة في التدريبات مع صنف الآمال التي تجري حاليا بانتظام فرصة لهذه العناصر الشابة لتحسين مستواها الفني والبدني والتطلع لافتكاك مكانة ضمن تشكيلة الأكابر. يحدث هذا في الوقت الذي تتواصل المساعي من أجل إقامة الصلح بين الرئيس فرحات زغينة ورئيس الفرع المنسحب ومناجير الشباب زيد العابدين فريوة، رغم رفض الأخير للعودة إلى منصبه بسبب التدخل في صلاحياته واتخاذ قرارات انفرادية دون استشارته.

الطاقم الفني يرفع من معنويات بركات بعد إقصائه من قائمة المنتخب الوطني

بعد أن ظل حضوره منتظم على مستوى قائمة المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة كانت صدمة مدافع الكاب اسامة بركات كبيرة بعد إبعاده من القائمة المعنية بخوض مباراة تونس الرسمية في إطار تصفيات كان إفريقيا 2021 لفئة أقل من 20 وهو ما جعل الطاقم الفني لنادي الأوراسي يعمل على رفع معنويات إبن مدينة جيجل ويطلب منه التركيز أكثر على ما هو قادم والعمل جاهدا للعودة إلى المنتخب والبداية تكون بتألقه مع فريقه الجديد في بطولة الرابطة الثانية.

أعضاء خلية الإعلام يهددون براية الإنسحاب

كما تتجه خلية الإعلام للكاب للانسحاب وتجميد نشاطها في ظل عدم تلبية الإدارة لبعض شروطها منها توفير مستلزمات العمل حسب تصريحات أحد أعضائها الذي أكد أن الإدارة ورئيسها زغينة لم يعملان بطريقة جدية للحفاظ على هذا المكسب الذي ثمنه الأنصار وإكتفوا لحد الساعة بتقديم فقط بعض الوعود التي لم تتجسد على أرض الميدان.

اللاعب والمسير السابق عمار رداح في ذمة الله

من جهة أخرى، فقدت أسرة الشباب أحد رموزها بعد وفاة اللاعب السابق والمسير المحنك عمار رداح، ما جعل الفريق يلبس ثوب الحداد وحرك إدارة النادي لتقديم التعازي لعائلة المرحوم راجين من المولى العلي القدير أن يتغمده برحمته الواسعة.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: