الأخبار الرابطة المحترفة الثانية

مولودية العلمة _ دفـــاع تاجنانت : الدفاع في أول اختبار دون لاعبيه الجدد

سيكون غدا دفاع تاجنانت على موعد لخوض أول مباراة رسمية،حين ينزل ضيفا على مدينة العلمة ليواجه المولودية المحلية بملعب عمار حارش،لحساب جولة رفع الستار على البطولة،ومعلوم أن “التاجنانتية “سيواجهون ” البابية” دون اللاعبين الجدد الذين انتدبتهم الإدارة خلال الصائفة،لآن رئيس النادي الطاهر قرعيش عجز عن تسوية قضية الديون المترتبة على عاتق الفريق،منذ عدة مواسم، وكانت ” الفاف ” قد كشفت في وقت سابق عن قائمة الفرق الممنوعة من الإنتدابات بسبب الديون،من بينهم دفاع تاجنانت الذي تحرك رئيسه في كل الاتجاهات أملا منه لتسوية قضية الديون،قبل ضربة الانطلاقة،لكن فشل في ذلك،ومع مرور الوقت اتضح أن الفريق سيّدشن موسمه في الرابطة الثانية دون لاعبيه الجدد، الذين انتدبهم خلال الصائفة،ليبقى ظهور رفقاء العلواني بألوان ” الزرقاء ” في المنافسة مؤجلا إلى حين يسوى ” الريش ” قضية الديون التي أرهقت الرجل كثيرا وأذهبت عنه النوم،كيف وهو الذي كان يمني النفس لإعادة الفريق إلى مكانته هذا الموسم،لكن تبدو الأمور أصعب مما كان يتوّقع

زاوي احتاط للأمر خلال التربص

بالعودة للقاءات الودية التي خاضها دفاع تاجنانت خلال فترة تحضيراته، لاسيما منها خلال تربص سطاوالي، نلاحظ أن المدرب كريم زاوي احتاط للأمر حين أيّقن التقني العاصمي بأن رئيس النادي لن يتمكن من تأهيل اللاعبين الجدد الذين استقدمهم خلال الصائفة بسبب قضية الديون، فراح زاوي يعتمد على لاعبي الموسم الفارط وبعض الشبّان الذين رافقوا الفريق إلى العاصمة،حيث أشركهم زاوي في بعض اللقاءات الودية من باب الإحتياط، ومعلوم أن التقني العاصمي ألح على رئيسه خلال عملية المفاوضات على ضرورة الحفاظ على بعض الركائز التي وقف على امكانياتها الموسم الفارط خلال اشرافه على الفريق في مباراتين،على غرار فضيل، حميدة،كباري، وغيرهم من اللاعبين الذين أقنعهم ” الريش” بالبقاء للموسم المقبل،بمعنى أن مباراة الغد أمام مولودية العلمة سيخوضها الدفاع بلاعبي الموسم الفارط،إضافة لبعض الشبّان الذي أثنى على بعضهم المدرب زاوي منذ اشرافه على النادي

مدورمرشح ليكون أساسيا

لعل من بين الأسماء التي قد يضع فيها المدرب زاوي الثقة غدا أمام مولودية العلمة، في ظل غياب اللاعبين الجدد بسبب عدم تأهيلهم، الحارس الشاب مدور الذي شارك أساسيا الموسم الفارط في بعض اللقاءات رغم أنه كان في الرديف،على غرار أخر مباراة خاضها الدفاع وكانت أمام مولودية العلمة بملعب مسعود زقار، وفاز بها “الدياربتي ” بهدفين لواحد، ومعلوم أن إدارة دفاع تاجنانت انتدبت خلال الصائفة حارسين ويتعلق الأمر بعلاوشيش ولغبش،وفي المقابل احتفظت بمدور الذي لايزال مرتبطا بعقد مع الفريق وكذا مصطفى بوبزة إبن النادي،ويبقى مدور مرشحا لحراسة عرين ” الزرقاء ” غدا أمام مولودية العلمة في أول مباراة رسمية للنادي في غياب اللاعبين الجدد،خاصة أن التقني العاصمي أثنى على امكانيات إبن شلغوم العيد في العديد من المناسبات

لاعبو الموسم الفارط في اختبار

في ظّل عدم تأهيل اللاعبين الجدد،لن يكون أمام المدرب زاوي خيار أخر سوى الاعتماد على لاعبي الموسم الفارط الذي ألح على بقائهم في صورة حميدة،فضيل، كباري، قيدوم، حاجي،بودبزة،غمراني، مدور،مراح ،شعيبي، مانع وغيرهم،وخلاصة القول أن الركائز ستختبر في أول مباراة رسمية للنادي في الرابطة الثانية،وهي فرصة لتأكيد أحقيّتها في مكانة أساسية،في انتظار تأهيل اللاعبين الجدد،جدير بالذكر أن إدارة الدفاع فسخت عقود عدة لاعبين جدد امضوا في الفريق خلال الصائفة،أخرهم كان اللاعب السابق لمولودية سعيدة بن سالم

الجدد في راحة إلى إشعار أخر

بعد أن عجز رئيس دفاع تاجنانت الطاهر قرعيش عن تسوية قضية الديون وتأهيل اللاعبين الجدد، سيكون رفقاء بعلي في راحة نهاية هذا الأسبوع بمناسبة أول مباراة رسمية للفريق، في انتظار تأهيلهم في قادم الأيام، وكان رفقاء بن عيسى يمنون النفس لتأهيل قبل انطلاق الموسم،للظهور بألوان الفريق في أول مباراة رسمية،لكن ذلك لم يتحقق، وتبقى أمالهم معلقة على الإدارة لتأهيلهم في أقرب وقت،على أن يكون مؤهلين تحسبا لثاني مباراة للفريق أمام شباب باتنة برسم الجولة الثانية بملعب لهوى اسماعيل،والسؤال الذي يطرح نفسه هو هل ينجح قرعيش في تأهيل اللاعبين الجدد قبل مباراة ” الكاب” أم أن أزمة النادي ستطول

فضيل :”نأمل في أفضل انطلاقة”

قال صخرة دفاع تاجنانت فضيل أن ” الزرقاء ” حضّرت في أجواء حماسية ، رغم خصوصية الظرف ، ولم يخف محمد أماله للعودة غدا من ملعب عمار حارش بالزاد كاملا حين يواجه فريقه مولودية العلمة برسم جولة الافتتاح ، رغم أنه أقرّ بصعوبة المهمة، كون فريقه متأخرا في التحضير، وسيخوض أول مباراة من عمر البطولة دون لاعبيه الجدد بسبب عدم تأهيلهم ، وبالعودة إلى  المعسّكر الإعدادي المغلق المقام في سطاوالي،أكد أيضا أنه كان فرصة ذهبية للاعبين وجب استغلالها لتدارك النقص المسجل في التحضيرات ، على اعتبار أن الدفاع متأخر في التحضيرات مقارنة بمعظم فرق مجموعته ، وعن الوديات التي خاضها فريقه،خلال التربص فقد كانت مفيدة لهم خاصة أن المدرب كان عقب كل مباراة يقدم لهم بعض الملاحظات التي سجلها،حيث يعملون على تفادي الوقوع فيها مع اقتراب موعد البطولة، وجدّد فضيل أن تربص سطاوالي كان محطة تحضيرية هامة وجب عليهم عدم تضييعها خاصة أنها كانت آخر محطة تحضيرية للفريق قبل الدخول في غمار المنافسة الرسمية

نحن مجموعة متجانسة

أكد مدافع ” الزرقاء ” ان الموسم سيكون صعبا وإستثنائيا ويتطلب الكثير من الجهد والتضحيات، وحسبه أن المدرب زاوي تحدث معهم في هذا الامر وطلب منهم الجدية في العمل ووضع مصلحة الفريق فوق كل الإعتبار،وأكد أحد ركائز الموسم الفارط بأنهم رهن اشارة المدرب في انتظار تسوية قضية الديون وحصول الادارة الحصول على اجازات اللاعبين الجدد، وقال فضيل حتى وأن كان مشكل ” الاجازات ” مطروح في معظم الفرق، بسبب الوضعية المالية الصعبة للنوادي ، ففريقه مشكل من مجموعة متجانسة، وأكد في نفس الوقت بأن لاعبي الموسم الفارط وشبّانه جاهزون لو يعتمد المدرب عليهم ، وأنهم لن  يدخروا أي جهد لتحقيق أفضل انطلاقة ، رغم أنه إعترف أن الفترة لم تكن تكون كافية لتحضير فريق مقبل على خوض موسم صعب وإستثنائي،مؤكدا في نفس الوقت بأنهم دخلوا أجواء مباراة مولودية العلمة

الموسم لن يقتصرعلى مباراة العلمة  

قال فضيل أن دفاع تاجنانت سيدشن الموسم من خارج القواعد حيث سيواجه مولودية العلمة بملعب عمار حارش ، حيث سيكون أول اختبار للفريق بعد فترة من التحضير، و أكد محمد أن البطولة ستكون صعبة وكل اللقاءات التي سيخوضها الفريق ستكون على قدر من الاهمية بالنسبة للفريق، والبطولة لن تقتصر على مباراة العلمة فقط، مشيرا أن غياب الجمهور عن المدرجات سيّفقدها نكهتها ،ورغم ذلك يبقى الفريق حريصا ليكون جاهزا ويسعى جاهدا لتحصيل النقاط داخل وخارج القواعد ، والرزنامة أرادت أن تكون بدايتنا من خارج قواعدنا فليكن ذلك ، معترفا بأن التنافس سيكون على أشده بين فرق المجموعة ، خاصة في مجموعة الشرق                                                    عادل مصباح

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: